غرق حوالي 60 شخص من بينهم سوريين

تاريخ النشر : 22-03-2022

التصنيفات : الوطن العربي - تونس

قالت منظمة الهجرة الدولية يوم الأحد

 إن نحو 60 مهاجرا يتوقع أن يكونوا قد غرقوا قبالة سواحل ولاية نابل شرقي تونس في أحدث مأساة يشهدها حوض المتوسط.

وذكرت المنظمة في بيان لها أن 25 جثة جرى انتشالها غير أن أعدادا أخرى من الجثث يتوقع أن تظهر على شواطئ الولاية.




وذكرت المنظمة أن المركب المنكوب كان يقل 60 مهاجرا.

ولا تزال عمليات التثبت من هويات الغرقى جارية لكن مصادر من الحماية المدنية ذكرت لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن معظمهم سوريين. وقالت المنظمة إن تونسيين من بين الغرقى.

ولفظت الأمواج العاتية مدفوعة برياح قوية جثث الغرقى تباعا منذ مساء الجمعة على شواطئ المدن المطلة على ساحل ولاية نابل.



المصدر: ΕΡΤ









شاهد أيضاً