أنقرة: نأسف لتصريحات الرئيسة اليونانية حول التاريخ التركي

تاريخ النشر : 13-01-2022

التصنيفات : تركيا - أخبار تركيا

وزارة الخارجية التركية: مزاعم الرئيسة اليونانية لا تغير حقيقة أن اليونان هي التي حاولت احتلال الأناضول

أعربت وزارة الخارجية التركية عن أسفها حيال تصريحات الرئيسة اليونانية كاترينا ساكيلاروبولو حول التاريخ التركي الحديث.


جاء ذلك في بيان صادر عن الوزارة، الخميس، بخصوص تصريحات للرئيسة اليونانية تمس التاريخ التركي الحديث خلال كلمة لها بحفل تعريفي بقصر يخطط لبنائه بالعاصمة أثينا.


وأكد البيان أن مزاعم الرئيسة اليونانية لا تغير حقيقة أن اليونان هي التي حاولت احتلال الأناضول وأن الجيش اليوناني ارتكب جرائم وحشية ضد الإنسانية، لا سيما ضد المدنيين الأبرياء في منطقة غرب الأناضول.



وقال:" نذكّر مرة أخرى أن اليونان ملزمة بتعويض الأضرار الناجمة عن أعمالها المخالفة لقوانين الحرب، وفقًا للمادة 59 من معاهدة لوزان للسلام بسبب هذه الجرائم المدرجة أيضًا في تقرير لجنة تحقيق دول الحلفاء".


وأكد البيان أن "الاتهامات الكاذبة التي تثيرها اليونان بشكل متكرر تضر بالخطوات حيال تشكيل مناخ حوار صادق في طريق حل المشاكل بين البلدين"، مبينًا أن هذه المواقف والسلوكيات لا تتوافق مع المسؤوليات المنتظرة من مسؤولي الدولة.


وأضاف:" وفي هذا الإطار، ندعو الجارة اليونان مرة أخرى إلى التعقل والتحلي بفهم بنّاء".​​​​​​​









الكلمات المفتاحية:

شاهد أيضاً